Arab

هيئة تنظيم الاتصالات بمملكة البحرين تستجيب لشكاوى المستهلكين بخصوص تطبيقات التواصل الاجتماعي

03/ يناير/ 2017

استجابة للشكاوي المتزايدة المقدمة من المستخدمين إلى هيئة تنظيم الاتصالات بمملكة البحرين، بشأن وجود محتويات غير لائقة على مواقع التواصل الاجتماعي، وتماشيًا مع رسالتنا  التي تهدف إلى تعزيز بيئة الكترونية آمنة في مملكة البحرين، عقدت الهيئة سلسلة اجتماعات مهمة مع الشركات المتخصصة في مجال وسائل التواصل الاجتماعي كفيس بوك وتويتر وسناب شات.  بهدف تعزيز التعاون بشأن القضايا ذات الاهتمام المشترك، لاسيما معالجة المحتوى غير اللائق الذي قد يظهر في مقاطع اكتشف أو استكشف في بعض التطبيقات الأكثر شيوعًا مثل سناب شات وانستجرام.

 و تكللت هذه الاجتماعات  بالنجاح، حيث عملت على تعزيز قنوات التواصل بين الهيئة والعديد من شركات وسائل التواصل الاجتماعي، و كانت استجابة شركات وسائل التواصل الاجتماعي فورية، حيث تم ازالة المحتويات غير اللائقة خلال أيام قليلة عن جميع مستخدمي تلك المواقع في مملكة البحرين.

ومن جهته قال الدكتور خالد بن دعيج آل خليفة، مدير إدارة الأمن السيبراني بالهيئة بأنه "من المهم بناء علاقات قوية مع شركات التواصل الاجتماعي، حيث إن الاستخدام الشائع لها يقتضي اتخاذ هذه الخطوة من أجل ضمان استخدام تلك الشبكات الاجتماعية دون التعرض لمواد غير لائقة من الناحيتين الاجتماعية والثقافيًة."  وأضاف قائلًا: "إنه لمن دواعي سرورنا أن تدرك شركات التقنية الحديثة ضرورة احترام القوانين المحلية والموروثات الثقافية ذات الطبيعة الحساسة، وأن تبدي استعدادها للتعاون معنا، ليس فقط للحد من الوصول للمحتوى غير اللائق، وإنما أيضًا لتعزيز محتوى أكثر ملائمة للمستخدمين في مملكة البحرين والمنطقة."

وتسعى هيئة تنظيم الاتصالات – بصفتها عضو في اللجنة الفنية للمكتب الفني للاتصالات لدول مجلس التعاون الخليجي ولجنة التشريع والتنظيم الخاصة بخدمات التطبيقات المقدمة من خلال شبكة الإنترنت – إلى بناء علاقات مع الشركات المزودة لخدمات التواصل الاجتماعي والتي تشمل على سبيل المثال فيس بوك وتويتر وجوجل وسناب شات وذلك لتحقيق الأهداف المشتركة مع دول مجلس التعاون الخليجي المتعلقة بقطاع الاتصالات.

 

 

العودة لقائمة البيانات الصحفية